ما هو الطلاق البائن بينونة صغرى

ما هو الطلاق البائن بينونة صغرى

ما هو الطلاق البائن بينونة صغرى ، كل ما أحله الله لنا من شرائع فيه خير لنا، ولكن تدرجت الفائدة فمنها تزيد المنفعة، والامتناع عنها فيه ضرر بالغ، مثل الزواج، ومنها ما كان بفعله ضرر لكن تركه به ضرر أكبر مثل الطلاق، لذلك بغضه الله علي رغم تحليله للمسلمين «إن أبغض الحلال عند الله الطلاق».

ما أنواع الطلاق؟

الطلاق بائن بينونة صغرى، وبينونة كبرى.

ما هو الطلاق البائن بينونة صغرى

هو الطلاق الذي يحق فيه للزوج مراجعة زوجته ولكن بعقد جديد ومهر جديد، وهي اما الطلقة الأولى أو الثانية أما الثالثة لا رجوع فيها.

حالات الطلاق البائن بينونة صغرى

الخلع وهي أن تخلع المرأة زوجها بعد أن ترديه ما وهبها من مهر وهدايا وفيها تكون الطلاق بدون عدة.

أن تكون المرأة قد أنهت عدتها التي كتبها الله

قال تعالى(( وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ أَنْ يَنْكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْا بَيْنَهُمْ بِالْمَعْرُوفِ )) .

الطلاق دون الدخول أي أن يكون الزوج لم يدخل بزوجته فليس لها عدة كما قال الله تعالى ((أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِنْ قَبْلِ أَنْ تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا فَمَتِّعُوهُنَّ وَسَرِّحُوهُنَّ سَرَاحًا جَمِيلًا)).